الأسلاك الكهربائية بالناظور شبح مخيف وقاتل صامت

11 ديسمبر 2021 - 2:50 م

أمنوس. ما : عبد الحميد البويفروري

 

عرفت مدينة الناظور وتحديدا حي إبوعجاجا حادث مؤلم ذهب ضحيته رب أسرة مخلفا ورائه زوجة وأولاد بسبب الأسلاك الكهربائية العالية الضغط التي تمر بمحاذات واجهة منزل الراحل ومجموعة من المنازل الأخرى

رغم النداءات المتكررة من طرف الساكنة و الوقفات الاحتجاجية التي نظمت بخصوص هذا الموضوع الا ان الوضع  لايزال على ما هو عليه والحال ان الحادث  مرت عليه سنة كاملة بالتمام والكمال.

إضافة إلى  الوعود التي تلقاها اخ الضحية سواء من طرف المكتب الوطني للكهرباء او من طرف المجلس الجماعي لكن للأسف الشديد ذهبت كلها ادراج الرياح  .

كما ذهب ضحية هذه الأسلاك صباغ أثناء القيام بعمله بإحدى المنازل ومن غرائب الصدف ان الحالتين وقعت في نفس الحي وكان لهما نفس المصير ووصل صدى هذا الحادث المؤلم إلى قبة البرلمان حيث تم تناوله من طرف عدة برلمانيين.

فهذه الأسلاك أصبحت لدى ساكنة إبوعجاجا بمثابة القاتل الصامت والشبح الذي يخيف الصغير قبل الكبير.
وسبق لموقعنا أمنوس. ما _ ان تناول هذا الموضوع بحيثياته إلاأن حليمة لازالت على  عادتها القديمة.

وفي انتظار ما ستسفر عنه الأيام القادمة فإن عائلات  الضحية الراحل ازواع زهير رحمة الله عليه وضحايا آخرى  بصدد سلك المساطر القانونية وتنظيم وقفة احتجاجية أمام قبة البرلمان.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

%d مدونون معجبون بهذه: