الوطنية

2:04

طقس الأربعاء

مستشارون يناقشون كل شئ و لم يناقشوا شئ

14 أكتوبر 2021 - 5:04 ص

 

أمنوس . ما : الناظور

 

 

جرت في الأيام الأخيرة ، في أغلب جماعات الناظور الكبير ، الدورات الإستثنائية لشهر أكتوبر ، بعد تعذر إجرائها بشكل عادي ، لصعوبات قانونية منصوص عليها في القانون التنظيمي 113/14 .

 

 

و برمجت في جدول أعمال  هذه الدورات الإستثنائية  ، مجموعة من النقط ، غير أن جميعها تلتقي في المناقشة و المصادقة على النظام الداخلي للجماعة و مناقشة مشروع ميزانية الجماعة برسم سنة 2022 .

 

النظام الداخلي للجماعة ، توصلت به مصالح الجماعات من وزارة الداخلية ، وهو نسخة طبق الأصل في كل الجماعات ليس بالناظور فقط ولكن وطنيا ، وكان على السادة أعضاء المجالس مناقشته و تحيينه و إدخال تعديلات تحترم خصوصية كل جماعة و فقط .

 

 

و لكن في غياب التكوين و الرؤية الصحيحة و تغليب المصلحة العامة على الخاصة ، شاهدنا دورات استعراضية من الجانبين ( أغلبية و معارضة ) حيث نوقش فيها كل شئ و لم يناقش النظام الداخلي .

 

 

جرت العادة أن تخصص دورة أكتوبر العادية أقول العادية لمناقشة مشروع ميزانية الجماعة ، غير أن هذه السنة و نظرا لكون الانتخابات جرت في شهر شتنبر ، و لم نتعرف على تشكيلات المجالس إلا في نهايته ، و بما ان القانون التنظيمي يحتم على إرسال نقط جدول الاعمال الى السلطات الإقليمية شهر قبل انعقادها ، فإن وزارة الداخلية إرتأت إلغاء دورة أكتوبر العادية و دعوة الجماعات الترابية الى عقدها بشكل استثنائي .

 

 

الحديث عن ميزانية الجماعات يطول كثيرا و تقيمها في بداية الولاية الانتخابية أصعب ولكن لابد من تظافر جهود جميع مكونات المجالس و الاجتهاد أكثر من أجل التفكير جماعة في سبل إنقاذ أغلب جماعات الناظور من العجز .

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

%d مدونون معجبون بهذه: