أين وصلت قضية عبد الرحيم بوعيدة؟

16 سبتمبر 2021 - 9:04 م

 

أمنوس . ما : متابعة

 

أفادت جريدة “الأسبوع الصجفي” أنه بعد أن أعلن بشكل رسمي عن عدم فوز عبد الرحيم بوعيدة بمقعد في البرلمان، والذي آل إلى ابن عشيرته، أرجدال، وما خلف ذلك من ردود فعل وكتابات وصراعات ووقفات احتجاجية ومواجهات بين أنصار بوعيدة والقوات العمومية، وإعلان بوعيدة أنه أصبح خارج البرلمان، وفك الاعتصام الذي دخله بمقر حزب الاستقلال والتوجه إلى بيته في مراكش.

 

 

وأكدت الجريدة ذاتها نسبة إلى مصادر عليمة، أن بوعيدة مرشح حزب الاستقلال، اختار التوجه إلى القضاء، الذي ستكون له الكلمة الفصل، والذي سيبت في ما اعتبره بوعيدة “خروقات شابت إحصاء الأصوات المعبر عنها”.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

%d مدونون معجبون بهذه: