البروفيسور شكيب عضو لجنة كوفيد : مشعوذون يرفضون التلقيح و المغرب قد يسجل 200 وفاة يومياً

12 أغسطس 2021 - 12:24 ص

 

أمنوس . ما

حذر البروفيسور عبد الفتاح شكيب، عضو اللجنة التقنية والعلمية لتتبع وتدبير جائحة كورونا بالمغرب ، من انهيار المنظومة الصحية بالمغرب بسبب عدم احترام المواطنين للإجراءات و التدابير التي أقرتها الحكومة لمنع تفشي فيروس كورونا.

و دعا شكيب أستاذ الأمراض المعدية بكلية الطب في الدارالبيضاء، في تدخل على قناة ميدي1تيفي ، إلى التشديد أكثر من الإجراءات الإحترازية لتطويق الأزمة الصحية ، و منع الإختلاط في الأماكن العمومية.

و ذكر البروفيسور شكيب ، أنه مادام هناك اختلاط كبير فسيرتفع عدد الحالات المؤكدة و الوفيات.

و أوضح أن أقسام الإنعاش مليئة الآن بالمتقدمين في السن ، و الذين يعانون من أمراض مزمنة ، واصفا الأشخاص الذين يعتبرون اللقاح خطير بـ”المشعوذين”.

وتابع شكيب أن الوضع سيء في أقسام الإنعاش، إذ أن أغلبها ممتلئة، ما تطلب إضافة أقسام أخرى تستوعب العدد المتزايد للحالات المصابة، مردفا أن المغرب لم يصل بعد إلى مرحلة الذروة، إذ يمكن أن يبلغ المغرب 25 ألف إصابة في اليوم، ويمكن كذلك أن يتجاوز 200 حالة وفاة في اليوم.

وعن دور التلقيح في الحد من انتشار الفيروس، أوضح شكيب أن التلقيح لا يعطي مفعوله في الحين، بل يتطلب الأمر على الأقل شهرا، حيث إن الملقحين اليوم ستظهر نتيجة الجرعتين في شهر أكتوبر المقبل.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 2 )
  1. Rais :

    حق الاختيار حق مضمون في الدستور ولكي ترغمني على التلقيح عليك ان تعدل الدستور اولكن باين هاد السيد يضرب الدستور عرض الحائط ولايهمه في ذلك ,همه الوحيد هو ان يفرض رأيه على الجميع

    إضافة تعليق تعليق غير لائق
  2. Rais :

    التلقيح يحد فقط من الحالات الخطيرة المميتة ولكن لايحد من انتشار الفيروس حيث انه حتى الملقح بالحرعتين يمكن اي يصاب مرة اخرى بالفيروش ويقوم بنشره اكثر من غير الملقح .ستقولون لماذا الجواب هو ان الملقح اصبح عند عامة الناس كالانسان الموثوق به ولا تتخذ احترازات ضده وبالتالي يصبح الملقح اذا مااصيب مرة اخرى ينشر الفيروس اكثر من غير الملقح لان الغير الملقح يكون احترازا من الذي تم تلقيحه

    إضافة تعليق تعليق غير لائق

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

%d مدونون معجبون بهذه: