“أحضان وقبلات”..وزير في قلب فضيحة جنسية!!

25 يونيو 2021 - 3:58 م

 

أمنوس . ما :

 

كشفت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، عن دخول وزير الصحة البريطاني، مات هانكوك، في علاقة غرامية مع مساعدته، جينا كولادانجيلو، في فضيحة كبيرة قد تضر بسمعته ووظيفته.

ونشرت وسائل الإعلام البريطانية، صورا مأخوذة من كاميرات الدوائر التلفزيونية المغلقة لهانكوك (42 عاما)، وهو يُقبل مساعدته جينا كولادانجيلو (43 عاما) خارج مكتبه في وايتهول.

وتردد أن هذه الصور التقطت خارج مكتبه في مقر وزارة الصحة في وسط لندن، في حوالي الساعة الـ3 مساء يوم 6 مايو، وفقا لصحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية.

وذكرت صحيفة ”ذا صن“ البريطانية، أنهما كانا في علاقة غرامية في ذلك الوقت، لكن من غير المعروف ما إذا كانت مستمرة حتى ذلك اليوم أم لا، رغم أن هانكوك متزوج منذ 15 عاما ولديه 3 أطفال، كما أن مساعدته كولادانجيلو هي أم لثلاثة أطفال أيضا ومتزوجة من أوليفر تريس، مؤسس متجر الملابس ”أوليفر بوناس“.

وكان هانكوك عين كولادانجيلو التي كانت تعمل كمديرة اتصالات في شركة زوجها، في وزارة الصحة في مارس 2020، وأثارت هذه الخطوة ضجة واسعة النطاق.

وقال مصدر للصحيفة، إنه من الصادم أن يكون هانكوك على علاقة غرامية وسط جائحة فيروس كورونا مع مستشارته التي استخدم المال العام لتوظيفها.

وتزيد هذه التقارير من الضغط على هانكوك، الذي يكافح بالفعل في وظيفته، بشأن تعامله مع جهود التصدي لفيروس ”كورونا“ في بريطانيا.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

%d مدونون معجبون بهذه: