للعام الثاني على التوالي.. إسبانيا تلغي أحد أشهر احتفالاتها

28 أبريل 2021 - 5:39 م

 

أمنوس . ما : متابعة

أعلن مسؤولون في بامبلونا بشمال إسبانيا، عن إلغاء مهرجان سان فيرمين الشهير لركض الثيران، للعام الثاني على التوالي بسبب جائحة كورونا.

وفي إطار الحديث عن أسباب إلغاء الاحتفال هذا الصيف، لفت رئيس بلدية بامبلونا، إنريكي مايا، إلى انتشار فيروس كورونا، وارتفاع معدل الإشغال في المستشفيات، والبطء في طرح اللقاحات.

وقال إنريكي مايا: “لا يمكن تنظيم المهرجان..هذا صعب جدا.. لم أكن أعتقد أبدا ان هذا يمكن أن يحدث”.

تجدر الإشارة إلى أن المهرجان الذي يستمر تسعة أيام في يوليو، يعد أكبر حدث دولي في إسبانيا، حيث حظي بشعبية من خلال رواية الكاتب، إرنست همنغواي، عام 1926 بعنوان “الشمس تشرق أيضا”، في حين كان المهرجان قد ألغي خلال الحرب الأهلية الإسبانية في ثلاثينيات القرن الماضي.

هذا وتتراجع العدوى جراء الإصابة بفيروس كورونا في إسبانيا، التي شهدت ثلاث موجات كبيرة من تفشي هذا الفيروس منذ مارس من العام الماضي، فيما يقترب إجمالي عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا منذ ذلك الحين على الصعيد الوطني من 3.5 مليون، بينما توفي ما لا يقل عن 77500 شخص في البلاد بسبب “كوفيد-19”.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: