بعد جدل الحدود البحرية.. مشكلة أخرى “مُحتملة” بين المغرب وإسبانيا حول “الحدود الجوية”

9 أبريل 2021 - 4:21 م

 

 

محمد سعيد أرباط

 

بعد الجدل الذي أُثير في الشهور الأخيرة، حول الحدود البحرية بين المغرب وإسبانيا، أثار حزب “فوكس” الإسباني المعروف بانتمائه لليمين المتطرف المعادي للمغرب، قضية أخرى، يُحتمل أن تتحول إلى مشكلة وفق هذا الحزب الإسباني، وتتعلق بالحدود الجوية للمغرب و”منطقة مليلية” المحتلة.

ووفق مصادر إعلامية إسبانية، فإن النائبة البرلمانية عن حزب “VOX”، تيريزا لوبيز، وجهت سؤالا للحكومة الإسبانية تسأل فيه عن الحدود الجوية لمدينة مليلية واحتمالية المغرب أن يفرض منطقة محيطة بها يحظر فيها التحليق الجوي، مما قد يؤدي إلى عزل المدينة عن إسبانيا.

وحسب ذات المصادر، فإن حزب “فوكس” بنى سؤاله إلى الحكومة الإسبانية على المعطيات التي نشرتها صحيفة “الإسبانيول” الإسبانية المعروفة بقربها من دوائر القرار والاستخبارات في أحد التقارير الصحافية، والتي تحدثت فيها عن المساعي التي يقوم بها المغرب في المناطق المجاورة لمليلية، وعلى رأسها الناظور، من أجل تضييق الخناق على مليلية.

وأشار التقرير، إلى أن المغرب يقوم بالعديد من الاستثمارات في الناظور وضواحيها، تتجلى في تقوية البنية التحتية وبناء ميناء كبيرخاص بالمبادلات التجارية، وقاعدة لنزول الطائرات العسكرية المغربية، إضافة إلى مشاريع أخرى سيكون لها تأثير سلبي على مدينة مليلية. وطرحت الصحيفة الإسبانية احتمالية قيام المغرب بفرض حظر التحليق فوق المنطقة الخاصة بالقوات المغربية، مما قد يؤدي إلى منع وصول الطائرات إلى مطار مليلية.

وطرح حزب “فوكس” بناء على هذه المعطيات، حسب المصادر الإعلامية نفسها، سؤالا على الحكومة الإسبانية، يسأل فيه ما إذا كانت الحكومة الإسبانية ستتدخل للدفاع عن الحدود الجوية لمدينة مليلية أمام محاولات المغرب لتضييق الخناق عليها.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: