الرئيسية

0:48

طقس الخميس

كلية الناظور تحتضن ندوة وطنية على مدى يومين حول موضوع “حكامة الميثاق الوطني للاتمركز الاداري وسؤال التنزيل بعد عامين من الصدور”

9 أبريل 2021 - 3:31 م

 

أمنوس . ما

 

شهدت الكلية متعددة التخصصات بالناظور، يوم الخميس 08/04/2021، ، ندوة وطنية حول موضوع حكامة الميثاق الوطني للاتمركز الاداري وسؤال التنزيل بعد عامين من الصدور”
وقد حضر هذه الندوة، كل من عميد الكلية ، و أساتذة ومهتمون في مجالات القانون؛ وطلبة مختلف الماسترات القانونية بالكلية بالاضافة الى طلبة سلك الاجازة في شعبة القانون.

وقد تضمن برنامج الندوة جلسة افتتاحية و أربع جلسات علمية، أشرف عليها أساتذة دكاترة ومتخصصون في مجالات القانون.

هذا وافتتحت الندوة بآيات من الذكر الحكيم، ثم كلمة ترحيبية لعميد الكلية الدكتور علي ازديموسى شكر من خلالها المنظمين لهذه الندوة الوطنية العلمية؛ منوها بعطاء الكلية متعددة التخصصات بالناظور التي اضحت تعطي صورة جد مشرفة على مستوى جامعة محمد الأول من خلال تنظيمها لعدد من الندوات والانشطة، وكذلك الدينامية التي يشتغل بها الأساتذة و الموظفون بحسبه. تلتها كلمة الأستاذ عكاشة بن المصطفى منسق ماستر التدبير السياسي و الإداري بالكلية، والذي بدوره رحب بالحضور، كما أكد على أن للموضوع راهنيه، وأن الماستر مفتوح الأبواب لكل مبادرة علمية من قيمة هذه الندوات التي يتقارع فيها السادة الاساتذة مواضيع تهم البحث في مداخل إصلاح الادارة وتجويد خدماتها.
و من جانبه دعى رئيس شعبة القانون العام بالكلية الأستاذ د.يوسف عنتار الطلبة الباحثين إلى الغوص و التعمق في محاور الندوة، وأن هذه الأخيرة تعالج إشكاليات محورية في اللاتمركز الإداري.
وانطلقت الجلسة العلمية الأولى بمداخلة للأستاذ عبد الحفيظ أدمينو أستاذ التعليم العالي بكلية الحقوق جامعة محمد الخامس بالرباط، والتي عنونها “اللاتمركز الإداري وتوطين السياسات العمومية على المستوى الترابي”، كما تدخل الاستاذ يحيى حلوي أستاذ التعليم العالي بكلية الحقوق جامعة محمد الاول بوجدة، بمداخلة أجاب من خلالها عن “علاقة الادارة المركزية بالمصالح اللاممركزة للدولة” والتي كانت موضوع مداخلته.
بينما تدخل الاستاذ محمد الغالي، أستاذ التعليم العالي بكلية الحقوق بمراكش، واختار كعنوان لمداخلته ” سؤال الالتقائية في الميثاق الوطني للاتمركز الاداري “، وأعقبته مداخلة الاستاذ أحمد الدرداري الاستاذ الباحث بكلية الحقوق بمارتيل عنونها ب”اللاتمركز الإداري كآلية لتنزيل السياسات العمومية الترابية في أفق نموذج تنموي مغربي جديد”.
في حين ذهب الاستاذ المكي السراجي أستاذ التعليم العالي بكلية الحقوق بسلا الى الوقوف على اختصاصات الولاة والعمال في ضوء ميثاق اللاتمركز الاداري. وقبل المرور إلى المناقشة تقدم كل من السيدين منير المشكور وندير البوبكاري الاستاذين بالكلية المتعددة التخصصات بالناظور بمداخلتين باللغة الفرنسية حول موضوع “la regionalisation avanceé entre théorie et réalité : cas de la riogion de l’oriontal)).
وقد عرفت الندوة حضور السيد محمد الطيبي رئيس المجلس الجماعي بزايو الذي اشاد في مداخلة له، في الجلسة العلمية الأولى، بدور الجامعة المغربية في انتاج الأطر الإدارية التي تحتاجها الإدارة، كما لفت الانتباه إلى الخصاص الذي تعرفه الجماعات الترابية من موارد بشرية مكونة في القانون الإداري ومسايرة لتطور الترسانة القانونية.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: