شوقي : زمن ،، الأغلبية ،، إنتهى و فرصة تمثيل الساكنة أصبحت متاحة مع ،، القاسم الانتخابي الجديد ،،

13 مارس 2021 - 11:17 م

 

في خضم الجائحة (313):#القاسم_الانتخابي

كتب: عبد المنعم شوقي

وأخيرا تمت المصادقة على ما اصطُلح عليه ب”القاسم الانتخابي”.. وهو الأمر الذي سيضع حدا بالتأكيد لتلك اللوائح الانتخابية التي كانت تعرف فيما مضى نجاح عدد كبير من مترشحيها.. هذه الأحزاب كانت إذن كما هو متعارف عليه، تسلك كل الطرق القانونية والغير قانونية لتُؤهل أكبر عدد ممكن من أعضاء لائحتها حتى يسهل عليها التحكم في تكوين مجالس الجماعات.. أما اليوم، وباعتماد “القاسم الانتخابي الجديد”، فإن زمن الأغلبية قد انتهى.. و بات من المستحيل تقريبا أن نشهد نجاح أكثر من ثلاثة أو أربعة أعضاء من نفس اللائحة.
هذا الوضع الجديد أيها الأحبة سيجعل العديد من الأحزاب واللوائح تتأهل للدور الثاني مما سيجعل المفاوضات أكثر سخونة وشراسة لتكوين مجالس الجماعات. فلا شك إذن أن فرصة النجاح لتمثيل الساكنة ستصبح مُتاحة لجميع الأحزاب بما فيها الأحزاب الصغرى التي لم تكن قادرة على منافسة لوائح الأعيان والأباطرة وقيدومي العمل السياسي.
إن تفعيل “القاسم الانتخابي” هو أيضا دعوة لنا جميعا من أجل المشاركة والتصويت بكثافة.. فلم يعد من المقبول بعد الآن التحجج بقوة لوائح بعينها أو بسيطرة قِلة غير مرغوب فيها في اللعبة الانتخابية.. فأبواب النجاح باتت مفتوحة في وجه كل الأحزاب وكل اللوائح، وباتت مفتوحة في وجهنا أيضا لنختار التغيير والتصحيح.
الكرة الآن في مرمانا نحن جميعا أيها الأحبة، فلا تدعوا رموز الفساد تعود لتبني أعشاشها من جديد..

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: