الشغيلة الصحية بالدريوش تطالب وزير الصحة بإعفاء مسؤولي المركز الصحي الدريوش وإنصاف الموظفين بالإسراع في فتح المستشفى الإقليمي

1 مارس 2021 - 1:18 م

 

يتابع المكتب الإقليمي بالدريوش باهتمام شديد ما تعرفه الساحة النضالية بالإقليم والجهة واستمرار سياسة الآذان الصماء التي ينهجها مسؤولو القطاع وعدم التجاوب مع مطالب وهموم الشغيلة الصحية في ظل تعثر فتح المستشفى الإقليمي وتشتت الموظفين مع غياب سياسة واضحة لتثمين هذه الموارد البشرية.
إن المكتب الإقليمي بالدريوش ظل يطالب بتنزيل الإتفاقات الموقعة مع مسؤولي المندوبية والجهة من قبيل تنزيل إعفاء مسؤولي المركز الصحي بالدريوش الذين يتوفرون على مذكرات لا تستجيب للمساطر المعمول بها حيث أن أحدهم تم إعفاءه إلا أن مندوبية الدريوش عينته مرة أخرى بالنيابة.
وقد عاين مكتبنا الإقليمي الشطط في استعمال السلطة والتعسفات ضد موظفي المركز الصحي الدريوش وحرمانهم من حقوقهم الإدارية أمام صمت الإدارة الإقليمية وفشلها في ضبط مسؤوليها المحليين في ضبط مهامهم رغم كل الشكايات التي تقدم بها الأطباء والممرضين ضدهم.
إن التسيب الذي يعرفه المركز الصحي الدريوش من تلاعب في لوائح المداومة وغياب الحراسة الطبية في المداومة وغياب لوائح المداومة الخاصة بسيارات الإسعاف وغياب الأمن و احتقار الموظفين من أطباء وممرضين من طرف المندوبية الإقليمية ورفضها استقبالهم من أجل طرح المشاكل التي تعرفها المداومة بالمركز الصحي الدريوش.
إننا في المكتب الإقليمي نطالب السيد وزير الصحة ومعه مدير الموارد البشرية وطاقمه بالتجاوب مع مطالبنا ومحاسبة المسؤولين على الإختلالات التي تعرفها مندوبية الصحة بالدريوش وإنصاف الشغيلة الصحية من بطش وقمع المسؤولين.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: