رئيس دائرة امن ازغنغان يؤطر تلاميذ مدرسة مولاي محمد بمناسبة اليوم الوطني للسلامة الطرقية

19 فبراير 2021 - 3:53 م

امنوس.ما /

شهدت مجموعة مدارس مولاي محمد بازغنغان ، أنشطة تحسيسية وتربوية تحت شعار ” مبادرتي من أجل الحياة ” ، بمناسبة إحياء اليوم الوطني للسلامة الطرقية ، الذي يرتكز في الأساس على نشر الوعي بأهمية الموضوع.

وتضمنت هذه الأنشطة التوعوية التي أشرف عليها رئيس دائرة امن ازغنغان العميد السي “يوسف لغريب”، ورشات حول احترام قانون السير والتربية على السلامة الطرقية، تخللتها عروض نظرية شملت عددا من الأنشطة التحسيسية اطلع من خلالها التلاميذ والتلميذات والأطر التربوية والإدارية على مجموعة من الإرشادات والتوجيهات النظرية التي تتوخى السلامة الطرقية وتجنب حوادث السير والجولان .

وقد تطرق السي يوسف لغريب باسلوبه الجيد وتعامله الحسن مع التلاميذ والتلميذات كتعامل الاب مع ابنائه من خلال محتوى هذه الأنشطة التحسيسية والتوعوية في اتجاه الحفاظ على سلامة مستعملي الطريق بمختلف أنواعهم، والمساهمة في النهوض بالوعي المروري وترسيخ السلوكيات المرتبطة باحترام قانون السير وتطوير مبادئ التربية الطرقية.

ويعد اليوم الوطني للسلامة الطرقية، الذي يصادف 18 فبراير من كل سنة، موعدا سنويا يهدف إلى تعبئة جميع الفاعلين من أجل الحد من آفة حوادث السير، التي يذهب ضحيتها وفيات أغلبها من الأطفال والشبان، كما يعتبر مناسبة لتقييم مختلف العمليات والبرامج المنجزة لمواجهة حرب الطرقات، وفرصة لمضاعفة الجهود والتحسيس بالكلفة الاقتصادية والمجتمعية لآفة حوادث السير.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: