القنصلية العامة للمملكة المغربية ببروكسل تنظم حفل توزيع الجوائز على الفائزين بالنسخة الأولى من “إي- تشالنج للصداقة المغربية-البلجيكية”

31 ديسمبر 2020 - 3:38 م

الشرادي محمد-بروكسل-

في إحترام تام للتدابير الاحترازية المتعلقة بفيروس كورونا المستجد كوفيد 19،نظمت القنصلية العامة للمملكة المغربية ببروكسل يوم الأربعاء 30 دجنبر 2020 حفل توزيع الجوائز على الفائزين في مسابقة النسخة الأولى من إي-تشالنج للصداقة المغربية البلجيكيةالذي يهدف لاكتشاف و تحفيز المواهب المغربية الشابة الواعدة في مجالات متعددة.
المبادرة المحمودة التي نظمتها القنصلية العامة للمملكة المغربية ببروكسل بتنسيق مع المؤسسة البنكية البنك الشعبي،تسعى بالإضافة إلى إبراز الطاقات الواعدة التي تزخر بها جاليتنا المغربية المقيمة بالخارج في الميادين الثقافية والفنية والرياضية والإبداعية…،إلى ترسيخ ثقافة الانتماء وتقوية أواصر الارتباط بالوطن الأم المملكة المغربية.
الحفل عرف توزيع جوائز مهمة لخمسة فائزين تتراوح أعمارهم بين 9 و 15 عامًا ،قاموا بالتعبير عن مواهبهم في ميادين متعددة من خلال تسجيلات الفيديو.
القنصلية العامة للمملكة المغربية ببروكسل اغتنمت هاته الفرصة المهمة لتكريم شخصيتين عظيمتين من الجيل الأول للجالية المغربية المقيمة ببلجيكا لمساهمتهما واستثمارهما في القطاعات الرياضية والفنية،يتعلق الأمر بالسيد العريسي محمد المختص في التنقيب عن المواهب الشابة في مجال كرة القدم،و السيد مومن الشرقي الذي يعد رمزا كبيرا للموسيقى المغربية التقليدية.
السيد عبد الرحمان فياض القنصل العام للمملكة المغربية ببروكسل ألقى كلمة قيمة،أشار فيها للأهمية البالغة التي يشكلها هذا الحدث المهم،الذي يشكل منصة إضافية لمواهبنا المغربية الشابة للتعبير عن أنفسهم لصالح حياة أفضل،و للعمل معًا على تعزيز أواصر الصداقة المتينة التي تجمع بين المملكتين الشقيقتين المغربية و البلجيكية و التي تمتد لأزيد من قرن.
السيد القنصل العام أعرب عن إشادته بالجالية المغربية التي تضرب أروع الأمثلة و تبلي البلاء الحسن في الدفاع عن مكتسبات وقيم بلدها الأم المملكة المغربية،و تدافع بقوة و استماتة على القضايا العليا خصوصا قضية الصحراء المغربية،حيث عاينا مؤخرا مواقفها القوية خصوصا بعد التدخل الحازم للقوات المسلحة الملكية الباسلة،التي قامت بتدخل احترافي لتطهير معبر الكركرات من عصابة قطاع الطرق التي عاثت فسادا في المنطقة لما يقارب ثلاثة أسابيع.
السيد القنصل العام ذكر الحاضرين بتلقي القنصلية العامة للمملكة المغربية ببروكسل لمجموعة مهمة من الرسائل التي بعثتها مجموعة من فعاليات المجتمع المدني ببلجيكا و التي قام ببعثها للمملكة المغربية،تندد من خلالها بالاستفزازات المتتالية لعصابة جبهة البوليساريو،و تجدد تنويهها بالقوات المسلحة الملكية المغربية و تعلن عن تجندها الدائم للدفاع عن المقدسات و الثوابت الوطنية في ظل الشعار الخالد:الله الوطن الملك.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: