الوطنية

23:02

طقس الخميس

أبناء أزغنغان يحملون “الشارات الحمراء” تضامناً مع تجار السوق الأسبوعي

15 نوفمبر 2020 - 12:39 ص

امنوس.ما : محمد الزبتي جواد بنهدي

أعلن عدد من أبناء أزغنغان تضامنهم مع تجار السوق الأسبوعي لذات المدينة ضد إغلاق السوق المذكور، حيث حمل المتضامنون الشارات الحمراء تعبيراً منهم عن دعم التجار المتضررين واستيائهم من قرارات المجلس الجماعي والسلطات المحلية .
تجدر الإشارة إلى أنه كان قد سبق الاتفاق بين رئاسة المجلس الجماعي لأزغنغان ونقابة تجار الأسواق الأسبوعية حول توفير الحد الأدنى من ظروف العمل (الماء – الإنارة – المرافق الصحية…) في العقار المسمى بالميزان والذي كان مقرراً انعقاد السوق فيه، إلا أنه وحسب البلاغ الاخير الصادر عن النقابة المذكورة فان رئاسة المجلس تنصلت عن وعودها في تجهيز السوق بالمرافق الضرورية مما عاد بملف السوق إلى نقطة الصفر مما جعل المكتب الإقليمي للتجار والمهنيين الى تقديم بعض التوضيحات التي تتجلى في :
– انخراط المكتب بكل مسؤولية في سلسلة الحوار لإيجاد حل واقعي وإجرائي أمام الأزمة الاجتماعية التي خلقها الإغلاق غير القانوني للسوق
– العودة لمنطق التسويف والإرجاء سيعود بملف السوق الأسبوعي إلى النقطة الصفر
– التفاوض مع الجهة المعنية وصل للباب المسدود جراء تلاعب رئيس المجلس الجماعي لأزغنغان .
– مصلحة تجار ومهنيي الأسواق الأسبوعية بإقليم الناظور هي التي ستحدد الخيارات التصعيدية المقبلة.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: