الناظور.. دفن “شهداء” كورونا بإتباع بروتوكول خاص يقلق ذوي الضحايا

4 نوفمبر 2020 - 9:17 ص

 

 

تزايدت حدة الاحتجاج وسط عدد من العائلات التي فقدت ذويها داخل المستشفى الحسني بالناظور، بعد دفن جثثهم من طرف السلطات بإتباع طريقة مختلفة عن الجنائز العادية، الأمر الذي جعل البعض يشككون في صحة التقارير المتعلقة بأسباب الوفاة والتي تعزى لالتهابات تنفسية حادة نتيجة لمضاعفات مرض كوفيد19 الناتج عن الاصابة بفيروس كورونا المستجد.

وقال مواطنون توفي أقاربهم بعد دخولهم لمستشفى الحسني قصد العلاج، أنهم تفاجؤوا بمباشرة عملية الدفن دون إبلاغهم بالأمر، داعين الجهات المسؤولة على قطاع الصحة والسلطات المخصتة إلى ضرورة تمكينهم من الاطلاع على الملفات الطبية للضحايا لاسيما بعض العائلات التي قررت اللجوء إلى القضاء لمباشرة المساطرة القانونية بعدما صاروا غير متأكدين من الاماكن التي دفن فيها ذويهم.

من جهة ثانية، أوضح مصدر مسؤول داخل المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة، أن الأشخاص الذين يفارقون الحياة إثر إصابتهم بكوفيد19، تخضع جثثهم لبروتوكول خاص حددته المصالح الحكومية المختصة وشددت على ضرورة إتباعه بشكل صارم.

وأضاف المصدر نفسه، أن دفن وفيات كورونا يتم وفقا للخطوات المعتمدة من طرف وزارة الصحة، إذ تقوم المصالح المختصة بمجرد مفارقة الضحية للحياة باتخاذ مجموعة من الاجراءات من بينها وضع الجثة في كيس بلاستيكي صحي صنع خصيصا لهذا الغرض.

ولا يتم إخضاع الميت للغسل كما جرت به العادة فيما يتعلق بموت المسلمين، حيث توضع الجثة تحت إشراف المكتب الصحي الجماعي في صندوق خشبي مباشرة بعد تغليفها.

وتوصي الدورية بالإسراع في دفن موتى كوفيد19 في أقرب مقبرة للمستشفى أو المكان الذي توفي فيه المريض، مع حفر قبر مواصفات خاصة وفي منطقة بعيدة عن باقي الموتى.

كما أن الجنازة تقام في ظروف خاصة، حيث لا يسمح بحضور سوى عدد محدود من أقارب الضحية لا يتعدى عددهم ستة أشخاص، بالإضافة إلى المصالح المكلفة بالدفن والتي تسهر على احترام التدابير الاحترازية الموصى بها.

جدير بالذكر، أن معدل الوفيات بسبب فيروس كورونا المستجد، بلغ إلى غاية اليوم 58 حالة، 90 في المائة منها سجلت في الفترة الممتدة من بداية أكتوبر إلى فاتح نونبر، وهو رقم شكل منعرجا خطيرا وتحولا غير مسبوق على مستوى الحالة الوبائية بإقليم الناظور.

ن.س

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: