في خضم الجائحة (139) وقفة أخرى في وجه مندوبة الصحة

4 سبتمبر 2020 - 3:15 م

أمنوس. ما _كتب: عبد المنعم شوقي

مرة أخرى، تنظم الفيدرالية الديمقراطية للشغل وقفة تاريخية مرفوقة باعتصام أمام مندوبية الصحة بالناظور تنديدا بسوء تدبير مسؤولتها الأولى للقطاع.. الوقفة عرفت مشاركة وازنة لأطباء و ممرضين و إداريين و عديد الأطر الذين رفعوا شعارات تنديدية في وجه المندوبة بعد تنبيهات سابقة لها سواء من طرف النقابة نفسها أو من طرف فعاليات مدنية متعددة..

و هنا نود أن نشير إلى أننا في هذا الركن المتواضع كنا قد تحدثنا مرارا و تكرارا عن الفساد الذي ينخر مندوبية الصحة.. و لطالما طالبنا من مندوبة الصحة أن تخرج لتنوير الرأي العام أو تدعو إلى اجتماع مع المهتمين بالقطاع لإصلاح ما يمكن إصلاحه.. و لكن، و بكل أسف، لم تجد نداءاتنا أي استجابة من المعنية بالأمر. و هو الأمر الذي كررته السيدة المندوبة في وقفة الأمس حيث بدل أن تبادر للجلوس مع ممثلي النقابة لمعرفة مطالبها و مناقشتها في أمور الصحة و المرضى، لجأت إلى الاستفادة من رخصة غياب مدتها خمسة أيام حتى تنأى بنفسها عن سماع الشعارات و مجابهة المحتجين.
عموما، فالنقابة قامت بدورها، و دقت ناقوس الخطر كما دقته في وقفات سالفة ملتمسة من المسؤولين المركزيين وقف هذا العبث الذي تعيشه مندوبية صحتنا في عهد الإدارة الحالية.

هكذا إذن و رغم كل التحذيرات و الوقفات، لازالت السيدة المندوبة تصر على سن أسلوب التخفي و التواري، و نهج سياسة اللامبالاة.. و بطبيعة الحال، فلا بد للأوضاع أن تنفجر يوما نتيجة هذا الإهمال الشنيع… و حينها سيكون الوقت قد فات، و سيكون من الصعب تدارك الأمور.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: