دوري أبطال أوروبا: برشلونة وبايرن ميونخ يلتحقان بركب المتأهلين لدور الثمانية

9 أغسطس 2020 - 5:50 م

أمنوس.ما

اكتمل عقد الفرق المشاركة في دور ربع نهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا وهي برشلونة وبايرن ميونخ وليون ومانشستر سيتي ولايبزيج وأتالانتا وباريس سان جيرمان وأتلتيكو مدريد.

وضرب فريقا برشلونة الإسباني وبايرن ميونخ موعدًا ناريًا في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا في كرة القدم، بعد فوز برشلونة على ضيفه نابولي الإيطالي بحصة 3-1 السبت في إياب ثمن النهائي وإنتهت مباراة الذهاب بنتيجة 1-1 .وفاز فريق بايرن ميونخ بنتيجة كبيرة على تشليسي الإنجليزي بنتيجة 4-1 ،وكانت مباراة الذهاب قد إنتهت بفوز الفريق البافاري بثلاثية نضيفة .

وجراء تفشي فيروس «كوفيد-19» أجرى الاتحاد القاري للعبة «يويفا» تعديلَا على نظام البطولة في نسختها الحالية، حيث ستقام أدوارها النهائية في العاصمة البرتغالية لشبونة وستكون مباريات ربع النهائي ونصف النهائي من مواجهة واحدة عوضا عن ذهاب وإياب.

ويفتتح ربع النهائي يوم الاربعاء في مباراة تجمع اتالانتا الايطالي مع باريس سان جيرمان الفرنسي، ثم يلعب الخميس لايبزيج الألماني مع أتلتيكو مدريد الإسباني، ويوم الجمعة يلعب برشلونة مباراة قوية مع بايرن ميونخ وتلعب السبت مباراة مانشستر سيتي الانجليزي مع ليون الفرنسي.

وقاد الأرجنتيني ليونيل ميسي فريقه برشلونة إلى ربع النهائي للمرة الثالثة عشرة تواليًا بعد فوزه الصريح على ضيفه نابولي الإيطالي 3-1بعد تعادلهما ذهابا 1-1 في جنوب إيطاليا قبل نحو خمسة أشهر عندما تم تعليق البطولة بسبب فيروس كورونا المستجد، ليتأهل الفريق الكاتالوني 4-2 بمجموع المباراتين.

وقدم ميسي وبرشلونة شوطا جيدا تقدم فيه 3-1، قبل تراجعه في الثاني واكتفائه بالنتيجة. على ملعب «كامب نو» سجل لوصيف الدوري الإسباني الفرنسي كيلمينت لنجليت برأسية اثر ركنية في الدقيقة 10، ميسي متلاعبًا بالدفاع بطريقته المعهودة في الدقيقة 23 والاوروجوياني لويس سواريز في الدقيقة 45+1 من ركلة جزاء، ولنابولي العائد من إصابة لورنزو إنسيني في الدقيقة 45+5 من ركلة جزاء.

وقال سواريز في تصريحات بعد المباراة «كان الهدف التأهل. كنا ندرك صعوبة ذلك لكننا تأهلنا. وعلينا ان ننتهز هذه الايام للراحة لمواجهة الخصم المقبل».

وتابع: «بكل تأكيد كنا نعرف ان نابولي سيصنع بعض الفرص، لكن لحسن الحظ سجلنا اولا وكان هذا هاما. من الصعب ان يسجل خصمك على أرضك اولا».

وتابع برشلونة نتائجه الجيدة على ارضه، حيث لم يخسر في سبع سنوات، فيما فشل «بارتينوبي» في بلوغ ربع نهائي المسابقة القارية للمرة الاولى في تاريخه.

كما فشل مدربه الجديد جينارو جاتوزو صاحب الـ 42 عامًا الذي أحرز لقب دوري الأبطال مرتين مع ميلان كلاعب، في متابعة انقاذ الفريق الأزرق.

وعبر جاتوزو عن آسفه قائلًا: «ارتكبنا اخطاء كبيرة جدا على مدى نصف ساعة لكن باستثناء ذلك قدمنا مباراة بشخصية كبيرة. صعبنا الأمور على برشلونة أملك لاعبين اقوياء، لكن كي نكون لاعبين اقوياء يجب أن نظهر شخصية مختلفة عن تلك التي اظهرناها في الأشهر الماضية».

وتابع «حصلنا على ضعف فرصهم، وكنا قادرين على الفوز، الفرديات صنعت الفارق، لدي شبان يمكنهم أن يصبحوا أقوياء جدا».

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: