ديريكت : المواطن المقهور و حكومة تقود البلاد دون ،، عقل ،،

24 يوليو 2020 - 9:23 م

أمنوس . ما : ميمون عزو

 

عمود ديريكت يأتيكم كل يوم اثنين وجمعة ..

 

على بعد أيام من حلول عيد الاضحى المبارك ، تعيش الأسر المغربية ،  أزمة اقتصادية خانقة ، أثرت كثيرا على القدرة الشرائية للمواطنين .

 

و تأثرت الفئات النشيطة على قلتها ، بفيروس كوفيد 19 و أصبحت عاطلة عن العمل منذ مارس الماضي ، وهو ما ساهم في ارتفاع نسبة العاطلين بالمغرب ، مما يستوجب من الحكومة المغربية التدخل العاجل و سن سياسة تكافلية تحفيزية جديدة و رسم خريطة طريق جديدة لإنعاش سوق الشغل ببلادنا  .

 

طبعا جائحة كورونا المستجد ، أثرت على الاقتصاد العالمي ككل ، و لكن هناك دول استطاعت التقليل من الخسائر واحتوائها في أفق النهوض من جديد ، عكس الحكومة المغربية التي لم تفكر بعد في سياسة جديدة في ظل كورونا و ما بعدها .

 

الحكومة مسؤولة أمام المواطنين ، ليس في حمايتهم من الجائحة فقط ، بل التفكير في توفير قوت يومهم ، و تجويد قطاع الصحة و التعليم و التخفيف من معاناتهم وهذه ليس منة منهم بل هي من أبسط واجباتها اتجاه الشعب .

 

الأزمة التي تعيشها بلادنا في ظل استمرار كورونا لا تحتاج الى تشريح ، فالجميع يعرفها و يعرف أسبابها ، و لكن من واجب الحكومة توفير البدائل عبر دعم الاستثمار المنتج الذي يمتص البطالة و ليس امتصاص جيوب المواطن المقهور .

 

فهل لحكومتنا عقل تفكر به ؟ أم تترك الامور تسير كما جاءت ، و كم من حاجة قضيناها بتركها وهو ما تتقنه .؟؟

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: