المركز الصحي بأزغنغان بدون طبيب رئيسي

17 يوليو 2020 - 11:37 م

امنوس.ما /

يعيش سكان مدينة أزغنغان والنواحي هذه الأيام محنا لا تُحصى، بحيث يضطر مرضاهم إلى التنقل نحو المستشفى الحسني بالناظور ، والسبب راجع إلى تواجد طبيب المركز الصحي بأزغنغان في إجازة مرضية منذ مدة طويلة.
هذا الوضع آثار سخط الساكنة والمرضى، فيما لم تُكلِّف المندوبية الإقليمية للصحة بالناظور نفسها عناء تعيين طبيب آخر كبديل للطبيب الغائب.
فما معنى أن يوجد مركزٌ صحيّ بجماعة في حجم جماعة أزغنغان، وهو بدون طبيب رئيسيّ منذ مدة طويلة، في ظل الشعارات الرنانة التي يتم تسويقها في كل مرة كتقريب الصحة من المواطنين، والصحة للجميع… هذه الشعارات بلا معنى في ظل غياب طبيب.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: