عاد ,, أوشن ,, الى مجلس المستشارين و سقط في أول خروج إعلامي

26 يونيو 2020 - 9:18 م

أمنوس . ما : ميمون عزو 

 

عمود ديريكت يأتيكم كل اثنين و جمعة

بعد غياب طويل عن هذا العمود أعود …

 

بينما كان المغاربة عامة و سكان الجهة الشرقية خاصة ، منشغلين بالحالة الوبائية اليومية و تصاعد الأرقام المسجلة و المصابة بفيروس كورونا ، جرت يوم الخميس 18 يونيو الجاري ، الإنتخابات الجزئية لملء المقعد الشاغر بمجلس المستشارين لتعويض الإستقلالي الجيلالي الصبحي الذي فقد مقعده بحكم قضائي .

 

و تنافست ثلاثة أحزاب ،  ممثلة في عبد الله أشن باسم الحركة الشعبية ، و أحمد الصبحي عن حزب الإستقلال ،  و احميدة محجوبي عن حزب العدالة و التنمية ، للفوز بالمقعد الوحيد ، الذي دعيت له الهيئة الناخبة المتكونة من السادة أعضاء المجالس المنتخبة في الجماعات و مجالس العمالات و الأقاليم للتصويت على أحد المرشحين الثلاث ليكون ممثلا للجهة بالغرفة الثانية .

 

تمكن المرشح الحركي عبد الله أشن من الفوز بهذه الإنتخابات ، و الوصول الى قبة الغرفة الثانية ,, مجلس المستشارين ,, ، و بذلك يكون هو ممثل الجهة الشرقية بها ، و صوتها الذي ’’ سيصدح ,, منافحا مدافعا عن مصالح الجهة ..

 

و لكن ..

 

بقوة فرحته بفوزه بهذه الإنتخابات ، لا يهم كيف يا قارئي الكريم ، المهم فاز و أصبح بقوة القانون ، عضوا في مجلس المستشارين ، خرج ,, أوشن ,, بتصريح صحفي ، و يا ليته لم يفعل واكتفى بالإحتفال بفوزه مع المقربين منه الذين يعرفونه حق المعرفة .

 

وهو يتحدث و يشكر و يثني على من ساعده و من  لم يساعده ، إرتكب ,, مجزرة ,, لغوية في حق اللغة العربية و الريفية ، وأكدت أن مناقشة القوانين و النموذج التنموي و تقديم الأسئلة الشفوية و الكتابية و الدفاع عن مصالح المواطنين و مخاطبة المسؤولين سيكون أسهل ، فهو المتمكن العارف الذي خبر دهاليس المجلس { … } .

 

مصالح الجهة ستكون محفوظة ، بل و ستزيد و تتقوى فنحن انتخبنا ,, أشن ,,  ليكون حاميا لها و مدافعا عنها و لن يقربها أحد .

 

على فكرة  الأحزاب السياسية لا تتوفر على كفاءات و لا الأطر.

 

المهم نجح أشن و أصبح ممثلا لنا جميعا و من لم يعجبه الحال فليشرب من ماء البحر.

 

هو لا يفهم في السياسة ؟

 

من قال هذا الكلام فهو جاحد قلبه يدق بغضا.

 

لا يعرف الكلام و الدفاع ؟

 

 قبحك الله ألم ترى و تسمع كيف تكلم في الفيديو.

 

هو فاز بطريقته الخاصة وفهام الفاهم ؟

 

إذا فهو سياسي  محنك قادر على رسم الإستراتيجيات و الخطط و هذا ما نريد .

 

ألم يحصل على أكثر من 800 صوت ، كلها منحت صوتها له أقنعهم ببرنامجه و خططه و سياسته .

 

من الصعب أن تقنع عشرة أشخاص فما بالك بالمئات .

 

هو فقط أقنعهم بلغته بأفكاره و من يملك ذرة شك فهو ناقم على السيد فقط .

 

و لنا عودة

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: