في مبادرة قيمة ذات أبعاد إنسانية رائعة..شركة المواطن المغربي مصطفى وعيش ببلجيكا تقوم بتعقيم دور العبادة الخاصة بالديانات السماوية الثلاثة

11 يونيو 2020 - 4:33 م

امنوس ما الشرادي محمد – بروكسيل –

في ظل الظرفية الدقيقة و الصعبة التي يعيشها العالم بأسره،بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد كوفيد 19،ضربت الجالية المغربية المقيمة ببلجيكا أروع الأمثلة في التضامن و التآزر،و التعبير قولا و فعلا عن إستعدادها لتقديم مختلف أشكال التعاون و التكافل الذي يعرف به المغاربة،بقيامها بمبادرات فردية و جماعية عديدة،كتوزيع المنتوجات الغذائية على الفئات المحتاجة،و تقديم مساعدات مالية لعائلاتهم و أسرهم سواء ببلجيكا أو بالمغرب،و تقديم تبرعات مالية مهمة لمجموعة من المستشفيات و المساجد التي تقوم بتحضير الطعام للمحتاجين خلال شهر رمضان المبارك.
شركة Fenair التي يترأسها السيد مصطفى وعيش كانت على موعد مع التاريخ،و بصمت على مبادرة رائعة،بقيامها بتنظيف و تعقيم بعض المساجد،و كاتدرائية سان رومبو بمدينة مالين،و المعبد اليهودي بمدينة واترلو،مستحضرة في ذلك تعاليم ديننا الإسلامي السمحة التي تدعوا للتعامل الحسن مع سائر الناس على إختلاف أجناسهم و ألوانهم،و إختلاف مذاهبهم و أديانهم،بالرحمة و الألفة و المودة و الرأفة.
هاته المبادرة القيمة،تدخل في إطار تامغرابيت الأصيلة التي ترعرع عليها المغاربة،و تشبع بلدهم الأم المملكة المغربية،بقيم التسامح و التعايش بين الأديان التي تسودها على مر التاريخ،و تبنيها لإسلام يرتكز على الوسطية و الإعتدال،في ظل ثوابت المملكة المتمثلة في العقيدة الأشعرية و المذهب المالكي و التصوف السني،الذي تسهر عليه مؤسسة إمارة المؤمنين حامية الملة و الدين،و ضامنة وحدة و إستقرار و إزدهار المملكة المغربية.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: