في ظل جائحة كورونا.. أحياء أزغنغان “تتجمَّل” على يد شبابها + صور

2 يونيو 2020 - 9:13 م

امنوس.ما / بيلال يوسف

لا حديث بين سكان مدينة أزغنغان، بإقليم الناظور، إلا عن مبادرة شبابية انطلقت بمجموعة من الأحياء السكنية، تهدف إلى الرفع من جمالية المدينة من جهة، وتوعية الساكنة من أجل المحافظة على البيئة من جهة أخرى.
وتمثلت هذه المبادرة في تنظيم عملية تنظيف شاملة، وتزيين مجموعة من الجدران برسومات مختلفة، مع صباغة مسافات مهمة من جنبات الأرصفة والجدران و تنقية مساحات من الأماكن العمومية والمساحات الخضراء…
وأوضح عدد من المشاركين في المبادرة، بأن “حملة النظافة والتزيين، تهدف أولاً إلى تحسين المنظر العام للأحياء السكنية بأزغنغان، ونشر ثقافة النظافة وصيانة الفضاء العام بين السكان عموماً والجيل الصاعد بشكل خاص”.
وأضاف المتحدثون ذاتهم، أن “الحملة انطلقت من الحي العسكري أولاً، قبل أن تمتد إلى باقي أحياء المدينة”، مشدّدين على أن “المبادرة لا تتبناها أي جمعية أو هيئة؛ فهي شبابية وتطوعية وعفوية مائة في المائة”.
وأشار أحد المشاركين في هذه المبادرة إلى أن “الواقفين وراء العملية يهدفون، إلى جانب الرفع من جمالية المدينة، إلى إحراج مدبّري الشأن المحلي، وإيصال رسالة مفادها أن شباب المدينة قادرون على القيام بما عجز عنه المسؤولون المحليون”.
وعن مصدر تمويل المبادرة، أكّد المتحدث ذاته، أن الشباب تفاعلوا بشكل إيجابي مع ما يُعرف ب”الصّينية”، مشيرين إلى أن “المساهمات كانت على شكل مبالغ مالية لشراء الحاجيات الضرورية للأشغال، فيما قامت بعض الأسر بتوفير المأكل والمشرب للمشتغلين في الميدان”.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: