وجبة “إفطار الصائم” و”عابر السبيل” يعوضان “موائد الرحمن”بمسجد المتقين بالعاصمة البلجيكية بروكسل

23 أبريل 2022 - 11:50 م

الشرادي محمد – بروكسل –

 

إعتاد مسجد المتقين الكائن ببلدية مولمبيك وسط العاصمة البلجيكية بروكسل منذ سنوات من الزمن ، على تنظيم موائد الإفطار الجماعي “موائد الرحمن”، التي تستقبل فيها كل عابر سبيل أو محتاج، و التي يسهر عليها شخصيا الحاج أمحمذ أضهشور أحد جنود الخفاء و قيدومي الشأن الديني ببلجيكا برفقة الطاقم الكفء الذي يشتغل برفقته في تسيير و تدبير شؤون هذا الصرح الديني الكبير ، غير أن ظروف جائحة فيروس كورونا المستجد كوفيد 19 التي يمر منها العالم بأسره ، حالت للسنة الثالثة على التوالي دون ذلك ، لتقوم بتعويضها بتوزيع الوجبات من داخل المسجد ، التي تتراوح ما بين 500 وجبة و 600 وجبة كاملة تشمل “الحريرة” الوجبة الرئيسية في الإفطار الرمضاني” ، البيض والتمر والخبز والحليب و العصير و الفواكه بشتى أنواعها ، و وجبات غذائية متنوعة كل يوم ، بفضل أهل الجود و الكرم و العطاء ، الذين يعملون على توفير كل المستلزمات الضرورية الكفيلة بجعل هاته الوجبات غنية و متنوعة بكل ما لذ و طاب من المأكولات و المشروبات .

 

أنشطة مهمة أخرى يشهدها مسجد المتقين على مدار أيام شهر رمضان المبارك ، خصوصًا في الشق المتعلق بالوعظ و الإرشاد الديني ، الذي يسهر عليه فضيلة الشيخ عادل جطاري خطيب الجمعة بمسجد المتقين و عضو المجلس العلمي لبلجيكا ، المتميز بإتقانه للغة الفرنسية و العربية و الأمازيغية و لغات أخرى تمكنه من التواصل الإيجابي المثمر مع جل شرائح و فئات المجتمع ، الذي قام بإعداد برنامج متنوع من الدروس القيمة التي تلقى من طرف مجموعة من المشايخ و الأساتذة الاجلاء ، و الأمسيات القرأنية التي تنظم بين الفينة و الأخرى ، التي يترك خلالها القرّاء الأفاضل كإمام مسجد المتقين المقرئ الشاب السيد هشام البقالي صاحب الصوت الرقيق الجميل الخالي من التكلف والتنميق ، و مقرئين أخرين بصماتهم البارزة بفضل أصواتهم الشجية العذبة .

 

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

%d مدونون معجبون بهذه: